مؤتمر شعبي بنادى النيل بجامعة المنصورة وأسرهم بالاستحقاقات الدستورية

17-04-2019 كتبت : رشا سامى

نظم قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة المنصورة بنادى النيل  بالتعاون مع اللجنة النقابية للعاملين بالجامعة اليوم الاربعاء الموافق 17 ابريل 2019" مؤتمرا شعبيا  عن التعديلات الدستورية والمشاركة الايجابية بالاستفتاء على الدستور " 

 وحث العاملين على المشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية،  وشهد المؤتمر إقبالا كثيفا من العاملين بالجامعة من جميع ‏كلياتها ومراكزها الطبية بلغ حوالى 2000 من العاملين بحضور كلا من :  ا.د محمد عطوة عميد كلية التجارة و ا.د سحر توفيق عميد كلية رياض الاطفال ، ا.د اسامة موسي  امين عام جامعة المنصورة ،  ا.د محمود الجعيدي وكيل كلية الاداب ، الدكتور محمد زهرى مدير نادى النيل  ، ا. ابراهيم فهمي مدير عام رعاية الطلاب، إيهاب الشربيني مدير  الإدارة العامة للمشروعات البيئية

وأكد  ا.د محمد عطوة  على معنى الاستقرار فى التنمية الاقتصادية وأن مصر حققت معدل نمو عالى حقيقي والذى يعكس حجم التطور الحقيقى  الموجود فى  البلاد وأن مصر ستشهد خلال عام  2030 ستحقق نمو سيصل الى أكثر من  10 % و أشار إلى التجارب السياسية بدول العالم الكبرى وقارن بين الأنظمة السياسية في ‏تلك الدول، وتحدث عن أفضل الأنظمة التي تناسب مصر و تحدث عن التنمية و التى يجب ان تتحقق والتى تحتاج الى استقرار بدليل نمادج التنمية الناجحة النموذج الروسي و الامريكي و الالمانى و الانجليزي  و الصيني  و كلها بين النمودج الرأسمالى و الاشتراكى و رغم ذلك استطاعوا أن يحققوا نجاح و تنمية و ذلك بسبب الاستقرار 

و نوهت  ا.د سحر توفيق عميد كلية رياض اطفال  أن التعديلات الدستورية الجديدة تعمل على تعزيز مكانة المرأة وتمثيلها بالبرلمان مشيرة الى أهمية المشاركة الايجابية  لجميع الفئات وابداء الرأى فى الاستحقاق الجديد 
وحث ا.د اسامة موسي امين عام جامعة المنصورة على المشاركة الفعالة للعاملين والايجابية من خلال المشاركة في حقوقهم الدستورية وأن استقرار الوطن بيد أبنائه من المخلصين 

وتحدث ا.د محمود الجعيدي وكيل كلية الاداب عن ‏التجربة المصرية الثرية والمنافع التي عادت على الوطن في الآونة الأخيرة، والمشروعات الضخمة التي تحتم التعديلات ‏الدستورية و الاوطان تبني بالاخلاص لله و الوطن و الجهد و التضحية  و المشاركة الفاعلة فى كل استحقاق يخص الوطن  





إقرأ أيضا

تعليقات الخبر

لا توجد تعليقات لهذا الخبر

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني