خلال حديثه بمنتدى شباب العالم.. السيسي: "لا وصاية لأحد علينا.. نحن مختلفون ومتنوعون"

15-12-2019 كتب : المحرر

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إنه يجب حل الأزمات بالمنطقة العربية لأن تأخير الحل "هيصيب الجميع، وإن حل المسائل واستعادة الأمن في منطقتنا في صالح الجميع".

وأضاف السيسي خلال حديثه في نقاش الطاولة المستديرة حول "سبل تعزيز التعاون بين دول المتوسط في مواجهة التحديات المشتركة"، ضمن فاعليات منتدى شباب العالم المنعقد بشرم الشيخ في نسخته الثالثة: "أتصور أنه من ضمن احترام الاختلاف والتنوع الموجود في العالم، إنه محدش يكلمنا إن قيمه وممارساته هي الأولى في التطبيق في بلادنا.. إحنا مختلفين ومتنوعين، والدول اللي متصورة إن لها وصاية على دول بعينها بقيمها ومبادئها.. نحن مختلفون حتى في استقبالنا للإصلاح، ومختلفون في درجات رقينا".

كان منتدى شباب العالم، انطلق مساء أمس السبت، في نسخته الثالثة بمدينة شرم الشيخ، بحضور ورعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، على أن تستمر جلسات وفعاليات المنتدى في الفترة من 14 إلى 17 ديسمبر 2019.

وعلى هامش جلسات المنتدى، تنطلق فعاليات "Startup vein" و"Inspire.d"، بحضور أكثر من 75 آلاف من شباب العالم، والعديد من القادة والشخصيات البارزة من مختلف الدول.

تجدر الإشارة إلى إلى أن المنتدى يتناول قضايا متنوعة وجديدة، لاسيما الأفكار المستقبلية، التي تثير اهتمام الشباب في مختلف أنحاء العالم، خاصة ما يتعلق فيها بتداعيات التغيير المناخي على نوعية الحياة على كوكب الأرض، والتحديات المصاحبة للتطورات التكنولوجية المتسارعة وغير المسبوقة، التي تثير القلق من امكانية فقدان الوظائف، كما يشهد المنتدى انعقاد العديد من الجلسات المقسمة على 9 محاور رئيسية على مدار 3 أيام، وتشمل الجلسات قضايا دولية رئيسية يتم تناولها عن طريق الحوار والموائد المستديرة والمناقشات الحرة.

كما تشمل أجندة المنتدى نموذج محاكاة الاتحاد من أجل المتوسط والذي يقام يومي 15 و16 ديسمبر.

هذا، ويدشن منتدى شباب العالم فعاليات جديدة ثرية ومتنوعة، فيشهد العام الجاري للمرة الأولى إطلاق منصة INSPIRE. D، وحاضنات أعمال منتدى شباب العالم WYF LABS، إضافة لاستمرار فعالياته الثرية والمتنوعة التي انطلقت في العام الماضي 2018 مثل مسرح شباب العالم، والمنطقة الحرة FREEDOM.E، ونموذج محاكاة الاتحاد من أجل المتوسط MUFM.





إقرأ أيضا

تعليقات الخبر

لا توجد تعليقات لهذا الخبر

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني