اختفاء طفل تكشف عن عصابة الليبى لخطف الاطفال للتسول بها فى المنصورة

31-10-2019 كتبت : منى عبد الحميد

تلقى اللواء فاضل عمار، مدير أمن الدقهلية، إخطارا من شرطة النجدة بالقبض على شخص اتهمه الأهالي بخطف طفلين.
 
وتبدء الحكاية عندما ارسلت الام وتدعى رضا وهى محامية ارسلت نجلها محمد صاحب الـ11 عاما، وهو من أصحاب القدرات الخاصة،الى محل للحلاقة امام منزلهم يوم الخميس الماضي بعد أن تركته يقص شعره عند حلاق أمام البيت، وبدلا من أن يدخل البيت توجه للشارع العمومي،وقالت الام تتبعنا مساره من خلال كاميرات المراقبة حتى وصل إلى منطقة الدراسات".
 
وبدأنا في البحث عنه ونشر صوره في كل مكان، ولأنه من ذوي القدرات الخاصة ويعالج بمركز رعاية متكاملة، لمعاناته من ضعف خلايا الذاكرة والانتباه، فقد ساعدوني في نشر صورته في مواقع التواصل الاجتماعي، وخلال رحلة بحثنا عنه، عثر عليه شقيقه بملابس تسول يجلس مع سيدة تبيع مناديل ومعهم طفل أخر أمام محطة قطار المنصورة.
 
واستكملت الام حديثها قائلة عندما اقترب منه تعرف عليه إلا أنه كان يرتدي ملابس متسخة ممزقة، وعندما حاول أخذ ابني من المتسولة، رفضت وقالت "دا تبع تامر الليبي".اما الطفل الأخر وكان أسمه "طه . ح" ويبلغ من العمر 13 سنة وهوبالصف الاول الاعدادى وهومن أرشدنا على مكان "تامر الليبي"،وهو بجوار كوبري الهابين لاند بالمنصورة
 
وأكدت الأم، على أن النيابة العامة توصلت إلى المكان الذي تم احتجاز ابنها فيه لمدة 3 أيام، ووجدت ملابسه التي كان يرتديها في هذا المكان، وتبين أن المتهم مسجل خطر، وكان معه عدد من الأطفال وأنه كان يعتدي عليهم بالضرب وجنسيا. ، وهناك تجمع الأهالي حوله وضربوه وطلبوا الشرطة له وسلموهم وحرروا محضر ضده بقسم شرطة ثاني المنصورة. وهو المحضر رقم 11809 لسنة 2019 قسم ثاني المنصورة، وأمرت النيابة العامة بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات..




إقرأ أيضا

تعليقات الخبر

لا توجد تعليقات لهذا الخبر

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني