لكي تتحقق السعادة

لكي تتحقق السعادة

2019-02-01         12     12     12 بقلم : محمد اسماعيل

كل الناس بلا استثناء يبحثون عن السعادة مع اختلاف أشكالهم وألوانهم ..وجنسهم وجنسياتهم ..وعقائدهم وأديانهم ...الكل يبحث عن السعادة ويسعي لتحقيقها ...لكن ماهي السعادة وما أسباب وجودها وهل لها بيئة ومجتمع معين أم ماذا ؟...   في كتابه (سعيا وراء السعادة ) يتحدث الباحث الفرنسي استيفان اسمونت فيقول : ان البشر كلهم يعانون ويلهثون من البحث عن السعادة التي أصبحت مطلبا مجتمعيا ضروريا جدا للحياة ...ويتساءل قائلا : هل السعادة يمكن بناؤها أو تصميمها أو شراؤها ؟؟ لكن ردا علي تلك التساؤلات أقول بأن السعادة هي شيء معنوي وتختلف مسبباتها نسبيا من شخص لآخر ...فقد يري أحدهم السعادة في المال في وقت أن صاحب المال يري سعادته في شيء آخر بل ربما يجد أحدهم أن سر تعاسته هو المال ..   فالأمر يتعلق ببغية كل شخص حسب أولوياته واهتماماته في الحياة وما يحتاج اليه ..فقد تجد السعادة في مجتمع فقير أو في شخص مريض وقد لا تجدها في مجتمع المال ...فالسعادة هي راحة في النفس وسكينة في القلب وطمأنينة في الضمير وانشراح في الصدر ويظهر كل ذلك عليك ظاهرا في ابتسامتك الدائمة والباعثة علي الطاقة الايجابية التي تبثها في مجتمعك ..   ولذا حثنا نبينا عليه الصلاة والسلام علي الابتسامة وأن يكون أحدنا بشوش الوجه يلق أخاه بوجه طليق يعني بوجه مبتسم ..لأن المجتمع المبتسم يكون مليئا بالطاقة الإيجابية الباعثة علي العمل والإنتاج إذ أن هناك رضا وقناعة وراحة بين أبناء هذا المجتمع ..وأكثر شعب مبتسم بالعالم هم اليابانيون ..وهناك مثل صيني يقول : لو لم تكن تجيد الإبتسامة فلا تفتح دكانا ....بمعني أن الزبائن ستنفرك بوجهك وطلتك العابسة ...هذا ماتعمده بعض العمال في احدي المطاعم بالصين بعدما رفض مديرهم طلبا بزيادة رواتبهم فاتفقوا علي أن يبخلوا بالإبتسامة وقد حدث ..وتراجعت نسبة الإقبال بنسبة ستين بالمئة ..   الابتسامة تحرك سبعة عشر عضلة في الوجه بينما العبوس والتكشيرة تحرك ثلاثة وأربعين عضلة !!...فانظر كيف نرهق عضلات الوجه ونسرع في أن تظهر تجاعيد الوجه كمن بلغ من الكبر عتيا ...نعود الي السعادة ونبين أنها مرتبطة بالعقل والوعي وتقبل الحياة بأقل الأشياء برضا وقناعة ...   واليكم دراسة منظمة sdsn التابعة لهيئة الأمم المتحدة عن أسعد دولة بالعالم ؟..فمن خلال بعض المعايير استطاعت تلك الدراسة أن تبين أسعد دولة بالعالم ومنها دخل الفرد من اجمالي الناتج المحلي للدولة ...متوسط أعمار الشعب داخل الدولة ...نسبة وجود فساد وكذلك نسبة وجود الحريات ..وكانت النتيجة لعام 2018 أن فنلندا هي أسعد دولة بالعالم ..ويتصدر القائمة الأولي عالميا فنلندا ثم النرويج ثم الدنمارك ثم أيسلندا ثم سويسرا ...الخ ...   بينما الدول العربية فكانت أسعد دولة عربية هي الإمارات كمركز أول ثم قطر ثم السعودية ثم البحرين ثم الكويت ثم ليبيا ثم الجزائر ثم المغرب ثم لبنان ثم الأردن ثم الصومال ثم فلسطين ثم تونس ثم العراق ثم مصر ثم السودان ثم سوريا ثم اليمن ....فكانت الامارات الاولي عربيا رغم العام الماضي كانت قطر وكانت عام 2016 الامارات كمركز أول عربيا والعشرين عالميا بينما مصر أم الدنيا ترتيبها الخامس عشر عربيا وعالميا ترتيبها 122 ويسبقها في الترتيب الصومال وليبيا وفلسطين ...بينما تأت مصر الترتيب 96 في عدد المنتحرين ..وبدخل الفرد فيها ما يزيد بضعة مئات علي ستة الاف من الدولارات ...   بينما الدول الأتعس في العالم هي اليمن وجنوب السودان وليبيريا وغينيا وتوغو ورواندا وسوريا وتنزانيا وبوروندي ...الخ .....وهنا نلاحظ بأن الدول الأسعد هي من الدول المنعزلة عن الصراعات السياسية والحروب ...وعلي الرغم من أن أمريكا هي الأولي عالميا في الاقتصاد الا أنها لم تكن في العشرة الأوائل بل جاءت فيما بعد الترتيب الثالث عشر ..!!..وهناك أطول دراسة حول السعادة وهي التابعة لإحدي الهيئات التابعة لجامعة هارفارد الامريكية والتي تحت اشراف عالم النفس الشهير روبرت والدينجر وقد استغرقت الدراسة 75 سنة من عام 1938 الي عام 2013 وأجريت علي حوالي أكثر من 740 فرد تمت دراسة شخصياتهم في مراحل مختلفة ومحطات زمنيه مختلفة وعمل فحوصات متعددة   وكذلك تصوير بعض اللقاءات بينهم وبين ذويهم وكيف كانت تصرفاتهم وتحليل تلك الأشرطة وما الي ذلك حتي خرج والدينجر يقول بأن السعادة مرتبطة بقرار الشخص أن يكون سعيدا ...وكان قد قسم والدينجر ومن معه الأفراد الي مجموعتين : ....الاولي من الطلاب التابعين لجامعة هارفارد من الطبقة الغنية وقد أنهوا دراستهم أثناء الحرب العالمية الثانية ....والمجموعة الثانية من الصبية والفتيات الفقراء .   .وخرج والدينجر بعدة توصيات لمن كان يبحث عن السعادة منها ...عدم الإستهانة بالحب أيا كانت مستوياته // الإعتزاز بالعلاقات الجيدة والسعي علي تكوينها // ممارسة الرياضة فإن 77% من السعداء يمارسون الرياضة // عدم ارهاق العقل والذكاء فيما لا فائدة منه والتركيز علي مافيه فائدة // بذل المزيد من الجهد في الأمور التي تجيدها // اخيرا طالما انت مازلت حيا فإن فرصة الحصول علي السعادة مازالت بين يديك ...   ووضح والدينجر أن العزلة تزيد من المرض للمرضي خاصة أن حالة المريض صاحب العلاقات الجيدة أفضل وأحسن من حالة المريض المنعزل ..وكما يقول علماء النفس والأطباء النفسيون بأن سبب مرض الإكتئاب هو الانهماك والاستغراق في العمل الجاد والتركيز دون الترويح عن النفس فيكون الشخص عصبي المزاج عابس الوجه قلقا متوترا ...   ويقول أحد مرجعيات الطب النفسي وهو دافيد سرفان بأن القرود حين تبلغ يتم عزلها عن مجموعتها لتنضم الي مجموعة أخري مناسبة لها وفي تلك الحالة يلاحظ أن القردة معرضة للموت بنسبة 50% لمجرد انعزالها عن أصدقائها ...والإنسان يشبههم في تلك المشاعر ولذا فسبب رئيسي للسعادة أن تكون عندك علاقات جيدة من أي نوع ...   أخيرا لا ننسي وصية النبي محمد بن عبد الله عليه الصلاة والسلام حين قال ( تبسمك في وجه أخيك صدقة ) وكذلك أمره بأن نلق بعضنا بوجه طليق وألا نغضب ففيه خير جامع جعلنا الله واياكم من السعداء في الدنيا


تعليقات الخبر

لا توجد تعليقات لهذا الخبر

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني