اقتصاد

3 مليارات جنيه من البنك المركزي لسداد أجور القطاع السياحي

وافق مجلس إدارة البنك المركزي على تخصيص 3 مليارات جنيه، من قيمة الـ50 مليار جنيه المتاحة لمبادرة إحلال وتجديد المنشآت السياحية، من أجل تمويل سداد رواتب وأجور العاملين بشركات القطاع السياحي بهدف مساندتها في الحفاظ على العمالة.

ووفقا لبيان المركزي، اليوم الأربعاء، فإن المبادرة تشمل أيضا سداد مصروفات الصيانة والتشغيل بفائدة 5% متناقصة، في ضوء توجهات رئيس الجمهورية لدعم القطاعات الأكثر تضررا من جائحة فيروس كورونا المستجد وعلى رأسها قطاع السياحة.

وأوضح المركزي أنّ قرار مجلس الإدارة الصادر في السابع من الشهر الحالي يأتي بعد أن وافقت وزارة المالية على إصدار ضمانة بـ3 مليارات جنيه لصالح البنك المركزي تستخدم في دعم القطاع السياحي والعاملين به.

وأشار إلى إصدار المبادرة المذكورة بالتعاون مع وزارة المالية رغبة منها في المساهمة في تقديم الدعم للقطاع السياحي.

وأوضح البنك أنّه سيتم استخدام الضمانة في إصدار تعهد بـ3 مليارات جنيه لصالح شركة ضمان مخاطر الائتمان لتقوم بدورها بتغطية 100% من المخاطر المصاحبة لتمويل شركات القطاع السياحي، مما يحفز البنوك على تمويل تلك الشركات في ظل الظروف الراهنة.

وكان محمد معيط وزير المالية، أعلن في 11 مايو الماضي، طرح مبادرة جديدة لدعم قطاع السياحة والفنادق ذات العمالة الكثيفة في مواجهة التداعيات السلبية لجائحة فيروس كورونا المستجد.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى