الدين والحياة

وزير الأوقاف يدعو إلى التجديد الفقهي المنضبط الذي يتناسب ومستجدات العصر

 

دعا وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، إلى التجديد الفقهي المنضبط، الذي يتناسب ومستجدات العصر ولا يتعارض مع الثوابت والقواعد والنصوص الشرعية في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة.
وأكد وزير الأوقاف في “حديث الجمعة” اليوم ، أن القاعدة الشرعية “الشريعة الإسلامية صالحة لكل زمان ومكان” تحمل الكثير من المعاني الدالة على قابلية الفقه للتجديد والمعاصرة واستنباط الأحكام الشرعية وفقا لمقتضيات الأحوال والنوازل.
وأوضح وزير الأوقاف، أن الفقه هو التيسير بدليل ، وهو رخصة من ثقة ، وهو القدرة على التجديد المنضبط بضوابط الشرع ، وهو معرفة الأحكام الجزئية المستنبطة من أدلتها الكلية ، وأن الفقه فهم مقاصد النصوص وأبعادها ومراميها ومآلاتها دون الوقوف أو التحجر عند ظواهر بعض النصوص ، كما أن الفقه هو إعمال العقل في فهم صحيح النص ، وأن الفقه هو مراعاة ظروف الزمان والمكان وأحوال المستفتين وعاداتهم وقرائن أحوالهم .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق