الدين والحياة

هل يجوز حضور الحائض غسل الميت وتكفينه؟!.. الإفتاء تجيب

ورد سؤال لدار الإفتاء المصرية من أحد المواطنين يسأل فيه عن حكم حضور الحائض لغسل الميت وتكفينه؟ وهل يختلف الحكم إذا أوصى الميت بذلك خاصة وأنها من محارم الميت؟

وأجاب على السؤال الشيخ محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية قائلاً  أنه يجوز للحائض المحرم أن تحضر غسلَ الميت وتكفينَه عند جماهير الفقهاء، مع مراعاة غض البصر عن العورات.

وأضاف: يتأكد الجواز إذا أوصى المتوفى بذلك، والكراهة في هذا السياق محمولةٌ على الحائض والجنب اللذيْنِ تركا الغسل تهاونًا فيه وتضييعًا للفرائض، لا كل جنبٍ أو حائضٍ، بل تزول الكراهة عند الوصية بذلك، والله أعلى وأعلم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى