تراثثقافة وفن

متحف مطار القاهرة الدولي يستقبل مجموعة من القطع الأثرية قادمة من المتحف المصري بالتحرير و متحف السويس القومي

استقبل متحف مطار القاهرة الدولي بصالة ٣ مجموعة من القطع الأثرية قادمة من مخازن كل من المتحف المصري بالتحرير و متحف السويس القومي تمهيدها لافتتاحه الوشيك.

وأوضح د. مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أن عمليه النقل تمت طبقا للطرق العلمية المتعارف عليها دوليا، وتم وإعداد تقرير حالة لكل قطعة بالإضافة إلى تغليف كل مومياء على حدا داخل صناديق معدة ومجهزة لهذا الغرض ومبطنه بالفوم المقوي تتفق وطبيعة المادة الحساسة وتم تدعيمه بأحزمة ربط منعا لأي اهتزازات أثناء عملية النقل.

وقال الأستاذ مؤمن عثمان رئيس قطاع المتاحف، إن القطع بلغ عددها ١٢ قطعة تم اختيارها من قِبل اللجنة العليا لسيناريوهات المتاحف لإثراء العرض المتحفي، وتضمنت ثلاث مومياوات مزينة بكرتوناج مذهب ورسومات ملونه كانت في مخازن المتحف المصري بالتحرير، ومجموعة أخرى من الأواني الكانوبية وتمثال للاله ايزيس المجنح مصنوع من البرونز، وتماثيل صغيره من العصرين اليوناني والروماني من متحف السويس القومي.

و أشار مؤمن عثمان إلى ان متحف المطار بصالة ٣ قد تم نقله إلى مكان آخر اكبر مساحة بنفس الصالة بما يلائم عرضا متحفيا شيقا ليصبح عنصرا جاذبا داخل مطار القاهرة الدولي للزائرين والوافدين، وجاري العمل أيضا لاقامة متحف اخر داخل صاله ٢ بالمطار بمساحة ١٥٠ م.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى