ثقافة وفن

ليست عن أزمتها مع “كورونا”… مفاجأة جديدة بعد رحيل رجاء  الجدّاوي

كتب: خياط خليفة

لا تزال أجواء الحزن مسيطرة على الوسط الفني عامة، وعلى محبِّي وجمهور الفنانة القديرة رجاء الجداوي، التي رحلت عن عالمنا في الساعات الأولى من صباح الأحد الماضي، بعد صراع طويل مع فيروس كورونا المستجد استمر لـ 43 يومًا، منذ دخولها مستشفى أبو خليفة للعزل بالإسماعيلية، 24 مايو الماضي، بعد تأكد إصابتها بالفيروس التاجي.

وبرغم رحيلها، إلا أن جمهورها ومحبِّيها كانوا على موعد مع مفاجأة سارة، حيث لم يكن ظهورها من خلال مسلسل “لعبة النسيان” الذي أذيع رمضان الماضي، آخر مشاركاتها وأعمالها الفنية، بل إن الفنانة الراحلة شاركت في بطولة فيلم “توأم روحي”، وكشفت تقارير صحفية عن انتهائها من تصوير دورها بالفيلم  قبل إصابتها بفيروس كورونا.

ويخطط صنَّاع الفيلم لطرحه للعرض بدور السينما في أقرب وقت ممكن، ويتوقعون أن يحظى بإقبال جماهيري كبير بعد رحيل النجمة الكبيرة.

الفيلم من بطولة حسن الرداد، أمينة خليل، رجاء الجداوي، وعائشة بن أحمد، ومن تأليف أماني التونسي، وإخراج عثمان أبو لبن، وتدور قصته في إطار رومانسي، ويعدُّ التجربة الثانية  لمخرجه ومؤلفته، بعد فيلم “قصة حب”.‎

أماني التونسي تنعي “الجداوي”

من جانبها نعت السينارست أماني التونسي، الفنانة الراحلة رجاء الجداوي، عبر منشور على حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وكتبت “التونسي: “آخر فيلم شاركت فيه رجاء الجداوي كان فيلمي تؤام روحي، الفيلم ده فيلم مختلف وأول مرة يتعمل في مصر.. بس بعيد عن أي حاجة هو بيحكي فعلًا عن أن ممكن تشوف حد لأول مرة بس مشاعرك تتعلق بيه أكثر من ناس عشرة بقالهم سنين”.

وأكدت “التونسي” تعلُّقها بالفنانة الراحلة أثناء التحضير للدور، مشيرة “الوجع اللي جوايا خلاني أندم أني عرفتها”.

وأنهت “التونسي” قائلة: “الله يرحمك يا حبيبتي. بحبك أوي، وربنا يقدرنا على التجاوز”، مضيفة: “الحب اللي كنتي بتديه للناس اللي تعرفيهم واللي ماتعرفهومش.. الكرم والأدب والروح اللي كانت بتنشر بهجة وسعادة ومتصلة بالله في كل كلمة خلت ملايين تدعيلك”.

طبيب “الجداوي” يتحدث بعد رحيلها

وكان الطبيب المعالج للفنانة الراحلة د. محمد خالد الذي تعافى مؤخرًا من إصابته بالفيروس، تحدث لـ “سكاي نيوز عربية”، أمس، عن علاقته بالنجمة الكبيرة خلال معالجته لها، مشيرًا إلى أنها  كانت تناديه باسمه دون لقب، بعد أن قضى فترة طويلة من متابعته لحالتها الصحية، وأوضح أن الراحلة حكت له عن حياتها وأقرب الناس إلى قلبها.

وقال الطبيب عن أيام “الجداوي” الأولى بالمستشفى: “كانت الفنانة الراحلة دائمة التفاؤل، قليلة الطلبات، ملتزمة جدا ببروتوكول العلاج وبجميع تعليمات الطاقم الطبي”، مشيرًا إلى أنها كانت ودودة، وبادلها الجميع الحب والتقدير.

وأضاف: “كانت إنسانة صابرة جدا، وكريمة وكلها ذوق ورقي، فضلا عن قوة التحمل الكبيرة”، مشيرًا إلى تواضعها واعتبار الجميع لها في المستشفى كأم وأخت وصديقة.

وكشف الطبيب أن “الجداوي” بعد علمها بإصابته بالفيروس من ابنتها أميرة مختار، كانت تصله منها رسائل تدعو له فيها، موضحًا أنها كانت دائمة السؤال عنه والإطمئنان عليه.

وأوضح د. محمد خالد أن الفنانة الراحلة كشفت له عن عن أقرب صديقتين لقلبها، وهما ميرفت أمين ودلال عبد العزيز، وأنها كانت تعتبر الإعلامي عمرو أديب وزوجته الإعلامية لميس الحديدي من أقرب المقربين لأسرتها.

تجدر الإشارة إلى أن آخر أعمال الفنانة رجاء الجداوي الدرامية هو مسلسل “لعبة النسيان” الذي عُرض رمضان الماضي، وهو من ﺇﺧﺮاﺝ أحمد شفيق، ﺗﺄليف تامر حبيب، بطولة دينا الشربيني، أحمد داوود، أحمد صفوت، إنجي المقدم، علي قاسم، ومحمود قابيل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق