حوادث

قرار جديد للنيابة تجاه الأب المتهم بضرب طفله المعاق حتى الموت في مدينة نصر

أصدرت النيابة العامة قراراً بتجديد حبس الأب المتهم بالإعتداء على طفله المعاق حتى الموت بمدينة نصر 15 يوماً مع مراعاة التجديد في الميعاد، واستعجال تقرير الطب الشرعى لبيان مدى صحة أقوال الأب الذى نفى واقعة ضرب نجله أو تورطه في تعذيب نجله حتى الوفاة.

وأكدت تحريات المباحث التي أشرف عليها اللواء نبيل سليم، مدير مباحث العاصمة، أن الطفل المعاق تعرض للاعتداء بالضرب حتى فقد الوعى وتوفى، وهو ما أيدته والدة المجنى عليه فى أقوالها، فى حين أن معاينة النيابة جاءت كاشفة أيضاً بعد مناظرة جثمان الطفل تبينت وجود اصابات متفرقة بانحاء متفرقة من جسده ، ويبقى لتقرير الطب الشرعى قول الفصل فى تلك القضية التى يرجح ان تهوى بالاب إلى محكمة الجنايات لمحاسبته عما ارتكبه من فعل ضد الانسانية اذا ادانه تقرير الطب الشرعي.

وكانت النيابة العامة قد أمرت بحبس الأبٍ ٤ ايام احتياطيًّا على ذمه اتهامه بضرب نجله المصاب بإعاقة حتى وفاته ، بعد ان تلقت إخطارًا من قسم شرطة مدينة نصر أول يفيد بوفاة الطفل المجني عليه مصابًا من ضرب والده له، وقد أكدت تحريات الشرطة ارتكاب الأخير الواقعة، فانتقلت النيابة العامة لمناظرة جثمان المجني عليه، وتبينت إصابات متفرقة بجسده، وأنه كان يعاني من قصور في نمو أطرافه.

وقالت والدة الطفل في التحقيقات أنها تركت مسكن الزوجية على إثر خلافات مع زوجها المتهم تاركةً نجلها المجني عليه مع والده، ثم تلقت لاحقًا اتصالًا من قريب لها أعلمها بوفاته، فانتقلت لرؤيته ووجدته مصابًا في مواضع متفرقة من جسده، فاتهمت زوجها بارتكاب الواقعة.

وباستجواب الاب المتهم قرر فى اقواله أنه لما عاد من عمله وجد نجله ملقى على الأرض مصابًا إثر سقوطه من فراشه لإعاقته، وقد تعالت صرخاتُه، فصفعه على وجهه ليسكته وتركه، ثم لما استطلع أمره بعدما انقطع صراخه تبين وفاته، نافيًا قصده من ضرب نجله حتى القتل.

وانتدبت النيابة العامة الطبيب الشرعي لإجراء الصفة التشريحية على جثمان المجني عليه بيانًا لسبب وفاته وكيفية حدوث إصاباته، وجارٍ استكمال التحقيق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى