الدين والحياة

ظللت لسنوات لا أصلي بانتظام.. فكيف أقضي كل الفروض التي فاتتني ولا أتذكر عددها؟

ورد إلى دار الفتاء المصرية سؤالاً من أحد المواطنين يقول فيه: ظللت لسنوات لا أصلي بانتظام.. فكيف أقضي كل الفروض التي فاتتني والتي لا أتذكر عددها؟!

وأجاب على السؤال فضيلة الشيخ محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء، قائلاً: إنه يجب على المسلم قضاء ما ترك من الصلوات المفروضة مهما كثرت، ما عدا ما تتركه المرأة بسبب الحيض أو النفاس، مستشهداً بما رواه الشيخان البخاري ومسلم من حديث أنس رضي الله عنه، قال: «مَنْ نَسِيَ صَلاةً فَلْيُصَلِّ إِذَا ذَكَرَهَا، لا كَفَّارَةَ لَهَا إِلَّا ذَلِكَ ﴿وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي﴾».

وأكد أمين لجنة الفتوى، أنه يجب على الشخص السائل أن يجتهد بالتقريب فى تحديد عدد الصلوات الفائتة، هل هي يوم أم أشهر أو غير ذلك.

وأنهى الشيخ محمود شلبي حديثه قائلاً: هذا إن لم يستطع الشخص أن يحدد، فيقوم بالأخذ بالتقريب على الغالب في ظنه، ثم يصلي مع كل فرض حاضر فرض قضاء.

والله أعلم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى