تكنولوجيا

شاب تونسي يفك لغز ظاهرة فيزيائية حيرت العلماء 100 عام

كتب: خياط خليفة

استقبل الرئيس التونسي قيس سعيد الطالب التونسي وسيم الذوادي؛ لتهنئته على إنجازه الذي يرى سعيد أنه “يدل على قدرة النظام  التعليمي العمومي في البلاد، على إفراز كفاءات عليا”.

ونجح “الذوادي” البالغ من العمر 23 عامًا، والذي يدرس الهندسة الميكانيكية في جامعة لوزان الاتحادية للفنون التطبيقية بسويسرا، في حل معادلة فيزيائية شائكة، حيرت العلماء مئة عام.

جاء ذلك من خلال مشاركة الطالب التونسي في مسابقة عالمية في الفنون والبحث العلمي، شارك فيها شباب من 120 دولة، وأهَّله إنجازه للحصول على مقعد ضمن قائمة لأكثر 10 شباب تميزا في العالم لسنة 2020.

وفي حديث لموقع “سكاي نيوز عربية”، أوضح “الذوادي” أن اللغز الذي تمكن من حله يتعلق بظاهرة حجم فقاعات الهواء في السوائل التي تطفو على السطح، وفق قوانين الفيزياء.

وحاول العلماء منذ قرن من الزمن، تفسير انتفاء هذه القاعدة في حال وجدت السوائل داخل أنابيب عمودية صغيرة الحجم.

وكشف “الذوادي” أنه تمكن من قياس ما يدور حول فقاعات الهواء داخل الأحجام الصغيرة، وإثبات أنها تطفو، لكن بسرعة صغيرة جدا لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة، إلا بعد مرور 55 سنة، وبذلك أثبت أن كل قوانين الفيزياء تعمل بشكل صحيح.

وشدد النابغة التونسي أن هذه النتيجة من شأنها أن تسمح بتطوير تقنيات مقاومة الاحتباس الحراري، وتطبيقات في مجال الساعات التي تشتغل بفقاعات المياه، وغيرها من الاختراعات.

وبحسب ميسم الشابي، المستشارة الوطنية للغرفة الفتية في تونس، تعدُّ هذه المرة الأولى التي تشارك فيها تونس بالمسابقة العالمية منذ عام 1983، مشيرة إلى أنهم قدموا ترشح “الذوادي” و7 شباب آخرين ناشطين في مجالات البحث العلمي والإنجاز والفنون.

ونجح “الذوادي” في الحصول على 30% من الأصوات المسجلة في المسابقة، والتي حُسمت نتائجها من خلال آراء لجنة التحكيم والتصويت الإلكتروني.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق