حوادث

القصة الكاملة لقيام أزهري بقتل شقيقه واخفاء جثته في حفرة

تمكن رجال البحث الجنائي بمديرية أمن الشرقية، من كشف غموض اختفاء نقاش مقيم بقرية بني شبل التابعة لمركز الزقازيق، حيث تبين قيام شقيقه خريج كلية الشريعة والقانون بقتله ودفن جثته داخل حفرة بمنزل تحت الإنشاء.

وبدأت القصة بتلقي اللواء عاطف مهران مدير أمن الشرقية، إخطارًا من العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود بلاغ من “محمد.ع” صيدلي، مقيم بقرية “بني شبل” التابعة لدائرة مركز شرطة الزقازيق، باختفاء شقيقه “إسماعيل” 33 سنة نقاش، منذ أسبوع، فانتقل رجال مباحث المركز للقرية لعمل التحريات المطلوبة.

وبسؤال شقيقهما الثالث، “أحمد” 36 سنة، خريج شريعة وقانون، أفاد ان شقيقه المتغيب سافر منذ فترة، وهو ما نفاه صاحب البلاغ، وبتضييق الخناق على الأخ الثالث اعترف بقتله لشقيقه وتخلصه من الجثة بدفنها في حفرة داخل إحدى غرف منزل، تحت الإنشاء، خشية افتضاح أمره.

تم ضبط المتهم الذي أرشد عن الجثة وتم استخراجها بإرشاد المتهم، والتي كانت في حالة تحلل، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق