عرب وعالم

الجويلي يدعو للاستثمار والإنتاج المُشترك لغرفتي التجارة بالإسكندرية وإقليم “فويفودينا” صربيا

 

​ألقى سفير مصر في بلجراد “عمرو الجويلي” كلمة افتتاحية في الاجتماع المرئي الذي شاركت السفارة في تنظيمه بين الغرفة التجارية المصرية بالإسكندرية وغرفة التجارة والصناعة لإقليم “فويفودينا” بصربيا، مبرزاً الجهود القائمة لتنشيط العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلديّن وعلى رأسها التحضير للجنة الاقتصادية المُشتركة والاجتماع الأول لمجلس الأعمال المشترك.
ودعا السفير الجويلي، في مؤتمر صحفي موسع، قطاع الأعمال الصربي إلى الاستثمار والإنتاج في مصر للاستفادة من الفرص الكامنة لاتفاقيات التجارة الحرة الإقليمية وعلى رأسها القارة الأفريقية والعالم العربي، مشيراً إلى الجهود القائمة حالياً للتوأمة بين مدينتي الإسكندرية و”نوفى ساد” بإقليم “فويفودينا” عاصمة الثقافة في أوروبا لعام ٢٠٢٢.
كما أبرز الدكتور “أشرف مختار” وكيل أول وزارة التجارة والصناعة أهمية زيادة حجم التبادل التجاري بين مصر وصربيا وتعزيز منظومة التجارة البينية. وشهد الاجتماع عروضاً قدمها رئيس غرفة تجارة الإسكندرية “أحمد الوكيل” وأعضاء الغرفة، مبرزين الامكانات الواعدة للتعاون الاقتصادي بين الجانبين.
من جانبه، أشاد وزير الاقتصاد بمقاطعة “فويفودينا” بالنشاط المكثف للترويج للإمكانات الاقتصادية في مصر، مشدداً على أهمية تفعيل قنوات التواصل بين قطاع الأعمال من الجانبين لترجمة الجهود الحكومية إلى واقع ملموس ترتقي فيه العلاقات الاقتصادية إلى مستوى العلاقات الدبلوماسية المتميزة بين الدولتيّن. كما أعرب رئيس غرفة التجارة والصناعة لإقليم “فويفودينا” عن أمله في إبرام مذكرة تعاون مع الغرفة النظيرة بالإسكندرية وعقد منتدى أعمال مشترك في نهاية شهر فبراير المقبل.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى