عرب وعالم

الجامعة العربية: إحياء اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني رغم جائحة كورونا

 

أعلنت جامعة الدول العربية، أنه رغم الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم جراء جائحة” كورونا المستجد” فإنها ستواصل إحياء المناسبة الدولية المتعلقة باليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، حيث سيوجه الأمين العام للجامعة أحمد أبو الغيط رسالة إلى العالم في هذا اليوم الذي يوافق التاسع والعشرين من نوفمبر من كل عام، وهو اليوم الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1977 ليكون يوما دوليا للتأكيد على التضامن مع الشعب الفلسطيني .

وقال الأمين العام المُساعد رئيس قطاع فلسطين والأراضي العربية المُحتلة بجامعة الدول العربية الدكتور سعيد أبو علي، في تصريح اليوم /الخميس/ – إن رسالة الأمين العام للجامعة العربية إلى العالم بهذه المناسبة دعماً وتضامناً مع الشعب الفلسطيني، وسيتم تعميمها على مندوبيات الدول الأعضاء ومكاتب وبعثات الجامعة في الخارج التي تُشارك في مُختلف الفعاليات التضامنية التي تنظمها الدول المُستضيفة للبعثات، وعلى مُختلف وسائل الإعلام.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى