عـاجل

اضطرابات فى اسرائيل تهدد بحرب اهلية

شاهد الفيديو و الصور

هاجم بعض نشطاء من اليمين المتطرف يعتقد أنهم ينتمون إلى عصابة “لا فاميليا”  فى اسرائيل ، هاجموا بعنف بعض المتظاهرين الذين تجمعوا للاحتجاج على وحشية الشرطة تجاه المتظاهرين  .
و ورد أن نشطاء يمينيين متطرفين موالين لحزب الليكود ينتمون إلى عصابة “لا فاميليا” هاجموا بعنف المتظاهرين الذين تجمعوا مساء الثلاثاء للاحتجاج على وحشية الشرطة ومحاولات وزير الأمن العام ” أمير أوهانا” لمنع الاحتجاجات من الاقتراب من المقر الرسمي لرئيس الوزراء  في القدس.

قال زعيم المعارضة ( يائير لبيد ) صباح اليوم الأربعاء إن الدماء التي اريقت في المظاهرة كانت فى رقبة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.


وقال لبيد رئيس حزب ” يش عتيد تيلم ” العنف والدماء التي اريقت  أمس في تل أبيب على أيدي “بيبي” ومن ارسلهم  و من يزرع التحريض سيحصل على الدم . إن دعوة المتطرفين  و تحريضهم  ضد المدنيين الذين يحتجون ضد عنف و وحشية الشرطة ، يقود إسرائيل إلى حرب أهلية . ان مشكلتنا هي أن أحد أكبر الكارهين لـ  إسرائيل يجلس في مكتب رئيس الوزراء ”

شاهد فيديو من مظاهرات الامس  لمظاهرة ضد نتنياهو

و فى تغريدة لمواطن اسرائيليى على تويتر ضمت هذا  الفيديو و كان تعليقه عليه هو :

يبدأ عشرة مواطنين في الاحتجاج بالأعلام السوداء ، ثم يهاجمون المتظاهرين بالزجاجات  و اللكمات و شاشات الفلفل . أترى من هو الاجانب الاخطر منهما ؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى